ضبط صيدلاني عربي يتاجر بالمؤثرات العقلية المحظورة دون وصفة طبية

ذكرت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية أنه وفي إطار جهود قطاعات وزارة الداخلية لفرض السيطرة الأمنية والتصدي لمحاولات الاتجار في المواد المخدرة والمؤثرات العقلية، تمكن قطاع الأمن الجنائي ممثلا في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات من ضبط صيدلاني من إحدى الجنسيات العربية يقوم بالاتجار في المؤثرات العقلية المحظور تداولها من غير وصفة طبية معتمدة.

وأوضحت الإدارة أنه وردت معلومات تفيد بوجود شخص يعمل صيدلانيا يقوم بالاتجار بالمؤثرات العقلية عن طريق بيع الحبوب المحظورة والمؤثرة عقليا دون وصفات طبية ورسمية معتمدة، وعليه تم تكثيف التحريات وجمع المعلومات، وبعد استصدار الإذن القانوني اللازم وعمل كمين محكم تم ضبطه متلبسا بمقر عمله بالصيدلية بعد قيامه بالبيع لمصدر سري عدد 100 علبة من المؤثرات العقلية بمبلغ وقدره 4000 دينار من دون وصفة طبية كما تم العثور بحوزته على نحو (300) ألف حبة من المؤثرات العقلية مختلفة الأنواع.

وأضافت الإدارة أنه و بمواجهة المتهم بما نسب إليه أقر بصحتها واعترف، وعليه تم إحالته والمضبوطات إلى جهات الاختصاص لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقه.
وتؤكد الادارة العامة لمكافحة المخدرات استمرار حملاتها الأمنية على تجار ومروجي المواد المخدرة وكذلك الصيدليات التي تقوم ببيع المؤثرات العقلية دون وصفات طبية وضبط كل من تسول له نفسه في جلب والإتجار بالمواد المخدرة أو المؤثرات العقلية وحماية المجتمع والحفاظ عليه من تلك الآفة الخطيرة .

مقالات ذات صلة