تأجيل طرح 3 شركات نفطية حكومية للاكتتاب

ذكرت صحيفة «وول ستريت جورنال» أن شركة البترول الكويتية العالمية، والشركة الكويتية للاستكشافات البترولية الخارجية (كوفبك) وشركة ناقلات النفط الكويتية قد أجلت خطط طرحها للاكتتاب العام.

وأفادت الصحيفة نقلاً عن مسؤول كبير استشهد بالبيروقراطية، وسلسلة التعديلات الوزارية، أن الكويت كانت قد حددت العام 2020 هدفاً لبدء إطلاق عملية الاكتتاب على حصص بالشركات الحكومية الثلاث، لكن الحكومة لم تحرز أي تقدم يذكر في هذا الخصوص، بل تم تأجيل الخطة برمتها.

وذكرت «وول ستريت جورنال» أن هناك 9 شركات طاقة مملوكة للحكومات في المنطقة قد أجلت خططها للطرح العام أو ألغتها من الأساس، وذلك عقب ارتفاع أسعار النفط من أدنى مستوياتها.

وفي حين أشارت إلى أن انتعاش الأسعار من أدنى مستوياتها قلص حافز طرح الشركات للاكتتاب، قال الرئيس التنفيذي لشركة قمر إنرجي الاستشارية، روبن ميلز، إن ارتفاع سعر الخام «يلغي الحاجة الملحة للإصلاح».

من جانبه، أكد مسؤول نفطي عماني أنه «طالما بقيت أسعار النفط في مستوى مريح للجميع، فلا أعتقد أن الكثير من الاكتتابات التي تم الإعلان عنها مسبقاً ستتم».

ومن بين الشركات التي أجلت طرح حصص للاكتتاب العام وفقاً لـ «وول ستريت جورنال» شركة «أكواباور» السعودية، وشركة النفط العمانية، وشركة «صلالة الميثانول»، وشركة أبراج لخدمات الطاقة في سلطنة عمان، وشركة مسقط لتوزيع الكهرباء.

مقالات ذات صلة